روح الجزائر



 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخولمدونة بنت الجزائر

شاطر | 
 

 ******** صيحة ندم********

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
♥بلسم♥
Admin
Admin
avatar


الدولة :
المهنة :
مزجي :
MMS :
نوع المتصفح :
الرسالة : لا اله الا الله محمد رسول الله
الابراج : الثور عدد المساهمات : 1456
شكر : 5
تاريخ الميلاد : 12/05/1995
تاريخ التسجيل : 18/08/2011
العمر : 22
الموقع : احلي منتدي

مُساهمةموضوع: ******** صيحة ندم********   31/10/11, 04:08 pm

م



البداية

ابي اموت
ابي اترك قلب عذبتة معاي
ابي اترك لغيري مكان
بس والله مو من كيفي اتركه
وتكفون لا تقولون اني ماحبه
ورب البيت احبه
بس
القدر ضد الغرام


هذي بداية من حيااات بنت ضيعة حياتها
من صغرها وهي تحب واحد
وهو ما يحبها
تعذبت معاااه
ماتت معااه كم مره من العذاب الي يجيها
لكن هي مع الي يسويه باقي تحبه
تدري انه يخونها تدري اننه يحب غيرها وباقي تحبه
وفي نهاية حبها الاعما الي ضيعة قلبها فيه
جاته وهي مشتاقه بعد غيبته الطويله
وقالت : الحمد الله على السلامه يا حبيبي
لكن الرد الي جاها مو مثل استقبالها
قال : انا مااابيك انا مااااابيك افهمي مااااابيك
وكانت كلماته هذي مثل الطعنات على قلبها الجريح
وياليته اكتفى بكلامه لكن زاد عليها وقال
هذي حبيبتي هذي الي ابيها مو انتي (( وهو ياشر على حبيبته
ويقول : هذي مو انتي افهمي

وتركها وراح وهي بين جدران الهموم والغموم بين ثعابين الحب والغرام
وهي تعاني من طعنات الكلام وبين انهار الدمووع
وجلست في مكانها ايام بدون اكل وشراب
وهي كل هذي الايام عيونها ما تجف من انهار الدموع
وطاحة مغما عليها من التعب والجوع وكل الي هي كانت فيه
وودوها للمستشفى وجلسة في غيبوبه طويلة وبين فتره وفتره تقوم
وتقول : وين الغالي وينه
وجلست على هالحال لين الله خذا منيته
وماتت وكانت اخر كلماتها : تكفون تكفون تكفون قولو له اني احبه ووصيتي له انه هو الي يدفني بيده

ومن بعد هالكلمات تركة الحياه وراحة من العذاب الي من يوم عرفت الدنيا وهي فيه

وبعدها بيومين وصله الكلام والوصيه وما صدق الخبر الي جاه
وراح للمكان الي تركها فيه ولا لقى غير صوره
وما صدق لين شاف جثتها قدامه
وجلس يبكي وحس بذنبه وغلطه
وقال : اناااااا الي ذبحتها الله يذبحني اناا الي تركتها الله يتركني
وتركوه لين هدا من الصدمه الي جاته ثم نفذ الوصيه ودفنها
ومن بعد دفنتها اختفا وترك كل الي يعرفونه
وبعدها بفتره ويوم طولة غيبته سالو عنه
ولقوه في بيتها يبكي ويقول والله ما سامح نفسي
والله اني احبك بس تكفين ارجعي ثم يضحك
ويقول لنفسه : بالهي توك تعرف قيمتها بعد ما ماتت


وجلس على حاله لين مااات وكانت اخر كلمااته اسمهاااا



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://sabaya17.alamuntada.com
 
******** صيحة ندم********
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
روح الجزائر :: منتديات الادبية :: منتدى القصص والروايات-
انتقل الى: